إليك الخطوات الأربعة للتخلص من الديون

مقدمة

غالبا مايشعر الشخص المديون بالإرباك، وقد يكون ذلك نتيجة صعوبة التغلب على الأرصدة الكبيرة المتراكمة بسبب الديون، ولكن الخبر السار هو الخروج من المديونية قد يستغرق بعض الوقت والتخطيط فقط، ولذلك يقترح عليك نادي أخدام الخطوات الأربعة الآتية للتخلص من الديون.

1- تنظيم الميزانية:

الخطوة الأولى والأهم في التخلّص من الدّيون هي إدارة النفاقات المالية وتنسيقها مع الدخل، ويمكن أن يتم ذلك من خلال الجلوس الشخص لوحده، أو مع المستشار المالي، وتحديد قائمة النفقات الشهريّة، والدخل الشّهري الإجمالي، والدّيون المستحقّة، ولا بد من الإشارة هنا إلى ضرورة أن يكون الفرد واقعيّاً حول الإنفاق الشّهري، فتخفيض الإنفاق أو زيادة الدّخل الشّهريّ الغير مدروس يقود إلى إلحاق الضّرر بالميزانيّة الماليّة العامة، لذلك يجب تخصيص مبالغ معيّنة لكل فئة من فئات النفقات، والمتمثلّة بالمسكن، والغذاء، والنقل، والترفيه، وسداد الديون وغير ذلك، كما يُنصح بإعداد ميزانية شاملة، وخطة طويلة الأجل للتّخلّص من الدّيون والالتزام بها.

2- تحديد قيمة الديون:

يجب أن يقوم الدائن بمعرفة حقيقة قيمة ديونه الإجمالية، لأنّه لن يتمكن من وضع خطة لخفض الديون دون معرفة حجمها الحقيقي، ويتطلب الأمر الصّدق مع النفس، فالكذب على الذات لن يساعد أبداً، كما يجب على الشّخص معرفة كل ما يتعلق بالديون، والقروض، وحساباته المالية الخاصّة به.

3- محاولة زيادة الدخل:

يمكن التخلّص من القروض والديون عن طريق زيادة الدّخل إن أمكن ذلك، ويمكن زيادة الدخل من خلال القيام بأي عمل إضافي إن أمكن، حيث تساعد هذه الأمور على تسديد الدّيون، إلّا أنّها تتطلب التّضحية، وبذل المزيد من الجهد، ومن الجدير بالذكر أنه يمكن كسب المزيد من المال أيضاً عن طريق تعلّم هواية وتنميتها ثم تحويلها لمصدر دخل، كتعلم الرسم واستغلالها لبيع الأعمال الفنية، أو بيع المقتنيات الخاصة في حديقة المنزل إن أمكن، أو التحدث مع الأصدقاء والأهل من أجل دعم ما ينوي الشخص القيام به.

اطلع على بعض المقالات ذات الصلة

4- إعداد خطة لسداد الديون:

يمكن التخلص من الديون عن طريق اختيار إحدى الخطط الآتية:

  • تسديد الديون ذات القيمة المنخفضة أولاً، مع التّأكد من تسديد القيمة الأدنى للدّيون الأخرى في نفس الوقت إن أمكن، ثم الانتقال إلى الدّين الأصغر الذي يليه بعد الانتهاء من سداده، وتمتاز هذه الطريقة بالسّماح للفرد بالشّعور بالرضا من أنه ينجز تقدماً في السّداد.
  • تسديد الديون ذات الفائدة الأعلى قيمة أولاً، ثم الانتقال إلى الدّين الذي يليه، وتعد هذه الطريقة هي الأكثر فائدة من النّاحية الماليّة.
  • تسديد الديون الأقدم أولاً، فتسديدها يُكسب الفرد شعوراً عظيماً بالراحة.

في النهاية، الوقوع في المديونية امر يمكن لأي شخص ان يقع فيه والتخلص يمكن أن لايتعلق فقط بهذه الخطوات الأربعة للتخلص من الديون، لأن الاقتراض قد يكون ضروريًا في حالات معينة، مثل الحالات الاستعجالية والمفتاح الأساسي للتخلص منها هو أن تسددها قطعة تلو الأخرى، وإيجاد أموال إضافية لتوجيهها نحو مدفوعات الديون وتجنب الغير الضرورية منها في المستقبل.

التعليقات